الرئيسية » الأخبار
14
مارس 2017

مدير مؤسسة سبارك الهولندية يزور صندوق التشغيل بغزة لبحث التعاون

 
 
 
  
زار مدير البرامج في مؤسسة (سبارك) الهولندية سيمون ميلك مقر الصندوق الفلسطيني للتشغيل والحماية الاجتماعية للعمال في مدينة غزة، والتقى بإدارة الصندوق ممثلة بالمدير التنفيذي ابتسام الحصري ونائب المدير التنفيذي المهندس محمد أبو زعيتر ومدير العلاقات العامة وتجنيد الأموال المهندس مهدي حمدان ونور حبيب مدير المشاريع بغزة، وفداء شراب مدير مشروع "تشغيل الشباب من أجل التنمية".

واستهلت الحصري اللقاء بكلمة لها من مقر الصندوق في مدينة رام الله عبر تقنية (الفيديو كونفرنس)، رحبت خلالها بالضيف والوفد المرافق له من الجامعة الإسلامية، والذي ضم كلاً من: الدكتور سعيد الغرة عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر بالجامعة الإسلامية والمهندس باسل قنديل مدير دائرة حاضنة الأعمال في الجامعة الإسلامية.

كما عرفت الحصري بالصندوق، مؤكدة على دوره كمظلة وطنية للتشغيل في فلسطين بناء على قرارات مجلس الوزراء والمرسوم الرئاسي.

واستعرضت الحصري عمل الصندوق وخطته الاستراتيجية التي ترتكز على إقامة المشاريع التنموية الصغيرة للحد من مشكلة البطالة والفقر.

وأبدت الحصري استعدادها للتعاون مع مؤسسة (سبارك) وكل المؤسسات المهتمة في تنفيذ المشاريع التنموية والتشغيلية المتوافقة مع الرؤية الاستراتيجية الوطنية، والذي يلتزم الصندوق بها.

كما أكدت الحصري التزام وانفتاح الصندوق على العمل مع كل من يرغب في التخفيف من حدة البطالة والفقر، مشددة على الشراكة العميقة مع حاضنة الأعمال في الجامعة الإسلامية كنموذج رائد في مجال تنمية الأعمال ودعم المشاريع الريادية.

من جانبه، استعرض حمدان في كلمة له من رام الله جزءاً من عمل الصندوق والمشاريع الذي ينفذها بالتعاون مع مؤسسات دولية، وخصوصاً المشروع الإيطالي، كما تطرق إلى رؤية واستراتيجية الصندوق واهتمامه بالمشاريع الريادية وحاضنات الأعمال، بالإضافة إلى توطيد العلاقة مع القطاع الخاص.

فيما عرض أبو زعيتر النسب المرتفعة للبطالة في فلسطين،  وخصوصاً في قطاع غزة وضرورة تنفيذ المشاريع المدرة للدخل والتشغيلية والتدريبية، مشيراً إلى أن الصندوق يقود عملية التشغيل وإتاحة فرص العمل لأنه المظلة الوطنية.

كما تحدث عن أهمية مجلس التشغيل الذي يقوده الصندوق في القطاع، والذي يقع على عاتقه توحيد الجهود في مجالات التدريب المهني.

واستعرض أبو زعيتر مشروع "تشغيل الشباب من أجل التنمية" الذي ينفذه الصندوق بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي undp بتمويل من دول مجلس التعاون الخليجي بالتعاون مع البنك الإسلامي للتنمية جدة، ودوره في التخفيف من حدة البطالة.

من جانبه، عرض سيمون الشراكة مع الصندوق واستعداده للتعاون، وتقديم إضافة نوعية في مجال التشغيل ودعم المشاريع الإبداعية والريادية بجانب تعزيز التشغيل.

كما استعرض سيمون عمل مؤسسته في فلسطين، وعدد من الدول الأخرى في أفريقيا والشرق الأوسط.